زهرة الجاردينيا داخل المنزل

تنمو زهرة الجاردينيا ذات الرائحة الزكيّة في الخارج والداخل، و في حين أن العديد من النباتات الداخلية أو المنزلية لا تحتاج للكثير من العناية، فإن الجاردينيا ليست كذلك.

أولا يجب اختيار البقعة المناسبة للشتلة، بحيث يكون الضوء كافيا، و لا بأس إن وصلها ضوء الشمس مباشرة لفترة وجيدة يوميا.

ثانيا يجب الحفاظ على نسبة رطوبة معينة في الغرفة، إما من خلال وضعها في مكان رطب، أو رش أوراق النبتة بالماء يوميا.

ثالثا يجب زرع الشتلة في تربة مناسبة للنباتات المنزلية، حيث أنها تسمح بتصريف الماء الزائد. وبالحديث عن الماء، من المهم الاعتدال في السقاية أو الري. الإكثار من الري يضر بالشتلة تماما كما يفعل الإنقاص من الري. لذلك إن أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كانت النبتة تحتاج إلى سقاية هو غرس إصبعك في التربة. إذا خرج الإصبع مبلولا أو رطبا فلا حاجة الري، والعكس صحيح.

رابع لابد من إضافة السماد إلى النبتة، و بما أن الجاردينا تفضّل التربة الحمضيّة (الأسيدية)، فإن أي نوع من السماد المخصص للنباتات المشابهة سيفي بالحاجة. و يمكن أيضا مزج مقدار 3 ملاعق من الخل في نصف ليتر من الماء و سقاية التربة به مرة شهريا. هذا سيساعد في الحافظ على نسبة الحمض في التربة. لا تستخدم كل الكمية مرة واحدة عند الري.

أخيرا يجب قص الأغصان الميتة أو النابتة بطريقة غير متناسقة مع الشكل العام للنبتة مرةّ واحدة كل سنتين تقريبا.

عملية تقليم الورد الجوري

كتب المهندس أبو هيثم: التقليم هو إزالة أجزاء من الشجرة في وقت محدد من السنة لتحقيق أغراض خاصة بالتقليم. يبدأ التقليم بعد دخول النبات مرحلة طور السكون مباشرة ويمكن الاستمرار بعملية التقليم حتى بداية فصل الربيع. (المزيد…)

سلسلة أزهار حديقتي – الجزء الثاني

الأزهار

سأتعرّض في هذا الجزء إلى زهرتين هما: الهرجاية والسالفيا، وسأتحدث عن كيفية زراعة كل منها وكيفية الاعتناء بها وريّها، إضافة إلى معلومات عامة عنها، مثل موطنها الأصلي و إسمها العلمي وموعد زراعتها. هيا نبدأ. (المزيد…)

سلسلة أزهار حديقتي – الجزء الأول

الأزهار

سأتعرّض في سلسلة المقالات التي سأضيفها إلى مجموعة من الأزهار، وسأفرد لكل جزء زهرة أو زهرتين أتحدث فيه عن كيفية زراعتها والاعتناء بها وريّها وتسميدها، إضافة إلى معلومات عامة الزهرة، مثل موطنها الأصلي و إسمها العلمي وموعد زراعتها. هيا نبدأ. (المزيد…)