نشرة آذار (مارس) | المحلول العضوي المغذي Manure Tea

 عدد زوار هذه الصفحة: 20346

السماد العضوي

السماد العضوي (الزبل)

المحلول العضوي المغذي: إن المحلول العضوي المغذي كان و مازال يستعمل من قبل الفلاحين في جميع أنحاء العالم. هو ببساطة محلول متألف من سماد عضوي (زبل) منقوع في الماء. هو سهل التحضير و لديه فوائد كثيرة للتربة و للنباتات. كما يدل إسمه, هو محلول عضوي, أي لا تدخله مواد كيميائية. من حسنات هذا المحلول هو أنه يغذي أوراق النباتات (إذا تم رشه عليها) و يجعلها مقاومة للأمراض, كما يحسّن من مستوى نمو النباتات و الثمار, و يزيد من قدرة التربة على تحمّل الجفاف.

لصناعة هذا المحلول لا عليك إلا أن تحصل على كيس من السماد العضوي ثم تغطّسه في وعاء أو برميل ماء. بعد أن يتحلل السماد في الماء ( و ذلك بعد 4 إلى 7 أيام ) يتغيّر لون الماء ليصبح شبيها بلون الشاي (لذلك هم يسمونه باللغة الإنكليزية: Manure Tea). عليك أن تملىء ثلث الوعاء بالسماد و تملىء الباقي ماءا. بعدما يتحلل السماد في الماء يمكنك أن تنزع كيس السماد الماء و يبقى لديك المحلول جاهز للإستخدام, أو أن تصفّي المحلول إذا كنت قد وضعت السماد من دون كيس. لا عليك بعدها إلا أن تروي النباتات بهذا الماء, أو تستخدمه في رش الأعشاب و أوراق الخضراوات لأن ذلك يعزز نموها و يجعلها مقاومة للأمراض الفطرية (خاصة أن أوراق النباتات تمتص ذلك المحلول إذا ما تم رشه عليها). لجعل المحلول يثبت على أوراق النباتات عليك أن تضيف نصف ملعقة من الصابون المبشور أو نصف ملعقة من زيت القلي لكل 5 ليترات من المحلول. و لرش المحلول عليك أن تستخدم الرشاشة.

قد يسأل أحدكم: ماذا أفعل بالسماد بعد أن أنتهي من نقعه في الماء ؟ ... حسنا بكل بساطة يمكنك أن تطمره تحت التراب, فهو يحسّن من قدرة التربة على إختزان الماء و يجعلها خفيفة, و سهلة العزق (النكش), و جيدة الصرف. لذلك لا تتردد في زرع المكان الذي طمرت فيه السماد ببعض الخضراوات.

خطوات تصنيع المحلول العضوي المغذي

 

الصورة الأولى

 
 

الصورة الثانية

 
 

الصورة الثالثة

 
 

الصورة الرابعة

 
 

الصورة الخامسة

 

ملاحظة: إذا أردت أن تسخدم برميل كبير (لا يمكن حمله) لصنع كمية كبيرة من هذا المحلول, عليك أن تضع السماد في كيس ثم تغطسه في البرميل - لأنك لن تستطيع أن تصفّي الماء الذي في البرميل بعد أن يتحلل السماد فيه. كما لا تنسى أن يكون الكيس مصنوع من الخيش أو الجفصين (أي يجب أن يكون فيه فتحات صغيرة) و إلا لن ينجح الأمر. لذلك إنه من الضروري أن يمتزج الماء مع السماد.

عندما تنتهي من تحضير المحلول و تنوي رشه عليك أن تخفّفه, و ذلك من خلال إضافة كل ليتر منه إلى 10 ليترات من الماء. عليك أيضا أن تعاود رشه كل ثلاثة أسابيع. ستلاحظ قبل إكتمال فترة تغطيس السماد بالماء أن المحلول أصبح لديه رائحة كريهة - تشبه رائحة التراب. لا ترش المحلول إلا عندما تختفي رائحته, و هذا يعني أن فترة تخمير السماد في الماء قد إنتهت ... و للمقالة تكملة إنشاء الله

 

المصدر:

1- موقع أجنبي
  2- موقع أجنبي

 تعريب:

عوني الطحش

 ----- >> عودة إلى الصفحة الرئيسية للزراعة